د.محمد خالد الشياب

من كتاب فلسفة التحرر القومي – صفحة 169

ولقد كان منيف الرزاز، وخاصة في فترة الستينات، من اوائل القوميين العرب الذين أدركوا اهمية الظروف السياسية والاجتماعية التي مرت بها البلدان العربية، وكشف من خلال تجربته المرة، كمناضل ومفكر في حزب البعث الكثير من السلبيات التي واجهت هذا الحزب واليسار العربي، وطرح المفهوم الطبقي من خلال تحليله للتركيبة الأجتماعية للحركة القومية العربية التحررية، متبنياً نهجاً علمياً، من خلال نظرة شاملة نابعة من تحليل علمي للعوامل الفاعلة في المجتمع، ومن تطبيق للنظرية “العلمية على عمليات النضال وتوجيهها.. الى نظال ايجابي منتج” مستعملاً نفس المبضع الذي استخدمه ماركس في تحليل المجتمع” من خلال نظرة علمية تاريخية موضوعية”. لقد فهم الرزاز القومية كحركة، وأدرك عمق الصراع القومي ومعناه، مكتشفاً الصلة الوثيقة بين الصراع القومي وبين الصراع الطبقي.